سلامة و امان الحشو

حشوات الجلداو التشرة ثورة في عالم جماليات الوجه. وتتألف الأغلبية العظمى من الحشو من حمض الهيالورونيك (HA) وحمض اللبني بولي L. هذه المنتجات جيدة التحمل من قبل جسم الإنسان، وهناك العديد من الشركات المنتجة لها تحت أسماء تجارية مختلفة. هناك بعض المواد الأخرى في السوق المعروف أيضا باسم الحشو.

معظم البلدان باستثناء الولايات المتحدة حاصلة إذن لإنتاج وتسويق هذه المنتجات بشكل سهل نسبيا. ويجري توزيع مواد الحشو هذه التي تسمى بالادوات الطبية في جميع أنحاء العالم إما بصورة قانونية أو غير قانونية. المكونات المسموحة والتوافر التجاري القانوني لا يضمن أنها آمنة.

اليوم أفضل المعايير موثوقة للادوات الطبي صادرة من ادارة الاغذية والعقاقير ادارة الاغذية والعقاقير (الولايات المتحدة الغذاء والدواء) و موافق عليها. على الرغم من أن موافقة الاتحاد الأوروبي (EU) صالحة في أوروبا كنها ليست موثوقة كما ادارة الاغذية والعقاقير(FDA) على الأقل في الوقت الحاضر. لذا يجب على أي شخص يسعى إلى إجراءات حشو الوجه أن يطلب من طبيبه أن يخبر الاسم التجاري للمنتج الذي يريد استخدامه، وهل ما اذا وافقت عليه إدارة الأغذية والعقاقير أم لا؟ لضمان ثقة المريض يجب فتح المنتج أمام المريض وبعد الانتهاء من إجراء القارورة أو حزمة من المنتج يجب أن تعطى للمريض للحصول على معلوماته. كيف يمكن للمرضى أن يتعلموا أن هذه الاداه الطبية وافقت عليها ادارة الاغذية والعقاقير؟ للحصول على حشو جلدي يمكن استخدام قائمة حشو معتمدة من قبل ادارة الاغذية والعقاقير.

قضية أخرى لحشو الوجه  وهي من هو الذي سوف يقوم بتطبيقها؟ في كثير من البلدان أطباء الجلد (dermatologists) وجراحين التجميل المؤهلون لاستخدام هذه المنتجات. ولكن في الواقع العديد من الأطباء بما في ذلك الممارسين العامين، أخصاء تجميل (معظمهم لم يتلقوا التعليم الطبي) وحتى استخدام هذه المنتجات في المكاتب الخاصة والمنتجعات الطبية ومراكز التجميل.

استغلال التسمية للمواد الطبية مشكلة أخرى هامة. المنتج الذي وافقت عليه ادارة الاغذية والعقاقير لاستخدامات الأنف لا ينبغي أن تستخدم للحقن. يمكنك العثور على مثال على ذلك في موقع ادارة الاغذية والعقاقير.

في الختام الحشو الجلدي آمن إذا كان:

  • وافقت عليها ادارة الاغذية والعقاقير كحشو للبشرة
  • استخدامها من قبل أخصائي الأمراض الجلدية وجراحين التجميل
  • يتم فتحه أمام المريض و الحزمة المستخدمة تعطى للمريض للرجوع إليها في المستقبل

ومع ذلك، يفضل الدكتور أوزجنتاس استخدام الدهون الخاصة بالمريض (ذاتي) كمالء ويحصل على نتائج طويلة الأمد ونتائج مرضية من حقن الدهون.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *