ما هو ترهل البطن؟

كيف تتم عملية شدّ البطن؟

تعتبر عملية شدّ البطن من العمليات المشهورة و الفعّالة في مجال عمليات تجميل الجسم. تسمى هذه العملية في المصطلحات الطبية ” Abdominoplasty”, “شدّ البطن” .

متى تكون عملية شدّ البطن ضرورية؟

يعتبر المظهر المشدود للبطن من الصفات الأساسية للجسم الجميل. لكن هناك بعض العوامل التي تخرب هذا المظهر. ويمكننا تلخيص هذه العوامل كالتالي:

  • الولادة: يتمدد جدار البطن أثناء الحمل بشكل كبيروقد تحدث بعض التمزقات في الجزء السفلي من جلد البطن, وهذه التمزقات تترك ندبات مرئية دائمة بعد شفاءها. بالإضافة لذلك يحدث ارتخاء في جلد البطن و تدلي قد يصل لمنطقة العانة.
  • تمزق عضلات البطن: وهي مشكلة أخرى وتعتبر هذه الحالة كنوع من أنواع الفتق التي تسبب انتفاخ دائم في جدار البطن.
  • التغيرات المتكررة و الكبيرة في الوزن: نتيجة السمنة و الحصول على الوزن الزائد مما يسبب تمدد في الجلد و تمزق تاركاً خطوط واضحة, ومن ثم الخسران الكبير للوزن بعد السمنة المفرطة المؤدي بدوره للترهل في جلد البطن المتمدد أصلاً.
  • التقدم في العمر:يصبح الجلد مع التقدم في العمر في حالة ارتخاء وغير مرن, مما يسبب ترهل في جلد البطن.

ما هي التشوهات التي يمكن لعملية شدّ البطن تجميلها و تصليحها؟

بالعودة للعوامل التي تُحدث تغيرات في جلد البطن فإنّ التشوهات التي يمكن أن تظهر:

  • علامات تشققات البطن : و هي الندبات التي نتجت عن تمزق طبقات الجلد العميقة لجدار البطن.
  • جلد البطن المترهل: و هو ما ينتج عن ارتخاء في الجلد و ظهور ثنيات تتدلى فوق منطقة العانة. قد تكون هذه الثنيات سبباً في حدوث مشاكل أثناء عملية التبول أو النشاط الجنسي.
  • الانتفاخ: تمزق العضلات المسبب للانتفاخ في البطن حتى للأشخاص النحيلين.
  • انتقال سرّة البطن للأسفل: المكان الطبيعي لسرّة البطن هو في منتصف الخط المرسوم بين أعلى نقطة من عظمي الفخذين من الداخل. إنّ انتقال السرّة للأسفل لا يعتبر تشوهاً لكن ظاهرة مزعجة من الناحية الجمالية.

النقاط الرئيسية حول عملية شدّ البطن:

لا توجد هناك طريقة لإعادة تجديد خلايا جلد البطن المتضررة بشكل كبير من التشققات.لكن من ناحية أخرى, إذا ما دققنا بحرص سنجد أن معظم هذه التشققات تظهر حول و عند السرّة, كما أنّ الجلد المترهل يظهر أسفل السرّة. لذلك سيكون بإمكاننا القيام بإزالة الجلد أسفل السرّة, و من ثمّ إغلاق الجرح بشدّ جلد المنطقة العلوية من البطن. و بما أن انتفاخ البطن لا علاقة له بالطبقة الخارجية للجلد, بل بالعضلات المتمزقة تحته, يجب معالجة هذه التمزقات تحت طبقة الجلد تماماً كمعالجة الفتق. أولاً لتفحّص عضلات البطن نقوم بإجراء جرح فوق منطقة العانة كجرح عملية الولادة القيسرية و من خلال هذا الجرح نستطيع رفع طبقة جلد البطن كلياً حتى منطقة الصدر مع الابقاء على جلد ما حول سرّة البطن. ثانياً نعالج العضلات أو المشكلة تحت طبقة الجلد قبل أن نقوم بشدّها نحو الأسفل وقصّ كل المنطقة الزائدة منه . وأخيراً نقوم بخياطة الجرح حول السرّة و في أسفل البطن بحيث يترك ندبة مخفية تحت الملابس الداخلية أو حتىتحت حدود ثياب السباحة.

تجميل الساقين

الساقين هي جزء مهم من مظهر جسم الإناث وعلم الجمال. وينبغي أن يكون الساقين الجميلتين ذو مظهر متناغم والمنحنيات بين الأرداف والكاحلين متناسقة أيضاً. من الأمام أو الخلف عرض لانتفاخ الشريحة من الأرداف يجب أن تنخفض بسلاسة في الجانب الخارجي حتى الركبة والجانب الداخلي قد يكون هناك فجوة الشريحة بين اثنين من الفخذين حول الجزء العلوي.

دهون الفخذ: تراكم الدهون حول الفخذين هي شائعة جدا في النساء، وأحيانا البقاء كما الدهون العنيدة حول الفخذ العلوي الخارجي حتى في الأفراد ذو الوزن الطبيعي. إذا الدهون الزائدة هي نتيجة فقدان الوزن الزائد هو أفضل خيار للعلاج (والخيار الأكثر صعوبة عند بعض الأفراد). الدهون الزائدة في النساء و الرجال مع وزن الجسم الطبيعي هو أفضل علاج مع شفط الدهون. شفط الدهون يمكن أن يتم عن طريق فراغ عادي بومب (شفط بمساعدة شفط الدهون – SAL) أو بمساعدة الموجات فوق الصوتية (بالموجات فوق الصوتية بمساعدة شفط الدهون -UAL) أو بمساعدة ضوء الليزر (الليزر شفط الدهون – LAL). كل هذه الطرق هي إجراءات جراحية جدية  تتطلب نوعا من التخدير (عامة او التخدير الموضعي). وهناك أيضا بعض الطرق غير الجراحية لتسييل الدهون دون استخدام غرفة العمليات أو التخدير. وتشمل هذه:

  • أجهزة الترددات الراديوية (RF): تستخدم بعض الأجهزة الموجات الكهرومغناطيسية المستخدمة في أفران  الميكروويف وتذوب الدهون خارجيا دون الإضرار بالبشرة.
  • أجهزة الموجات فوق الصوتية: أجهزة الموجات فوق الصوتية التي تركز على الدهون التي قد تذوب عن طريق الحرارة دون حرق الجلد.
  • أجهزة الليزر: بعض أطوال موجات الليزر قد تسخن وتذوب الدهون دون الإضرار بالجلد.
  • تدمير الدهون عن طريق التبريد: أجهزة التبريد هي الأكثر شعبية بين مستحلبات الدهون غير الجراحية. يتم تجميد الدهون تحت الجلد خارجيا دون التسبب بحروق في الجلد(نتيجة التبريد الزائد) ثم يستحلب ويزال من الجسم في غضون أسابيع قليلة.

المذكورة أعلاه تقنيات خفض او اذابة الدهون غير الجراحية لها تأثير سريري محدود، كما أنها غير مفيدة للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

الفخذ النحيفة جداً: طريقة واحدة لتكبير الفخذ النحيفة وهي حقن الدهون التي تم جمعها من أجزاء أخرى من الجسم (إن وجدت) في الفخد.

الركبتين قد يكون هناك انتفاخ خارجي للركبة وعند الوقوفيجب ان تتلامس مع بعضها البعض، ولكن ليس لديها انتفاخ الداخلي(انحناء داخلي). قد تكون منطقة القدمين (جزء بين الركبة والكاحل) محدبة على حد سواء من القسم الداخلي والخارجي في الوسط. ومع ذلك يجب أن لا يتجاوز محيط عضلة القدم متوسط ​​36 سم ويجب ألا يقل عن 33 سم. ويسمى تجاويف الجانب الداخلي للفخذ والركبة بالارجل المقوسة وهي مزعجة جماليا. بعض الأمراض، وتشوهات خلقية ومشاكل العظام قد يسبب عضلة أقدام نحيفة أو سيقان قوسية. مشكلة الجمالية أقل إزعاجاً من أقدام الإناث هي  العضلات أو الاقدام السميكة.

سميكة وثقيلة العضل للقدمين: إذا كان السبب هو الدهون الزائدة، الدهون قد يكون لها بعض الفائدة. ولكن شفط الدهون تحت الركبة هو أكثر تعقيدا قليلا من منطقة الركبة المذكورة أعلاه ولها فترة انتعاش أطول. إذا كان توسيع القدمين من الاعلى بسبب العضلات تضخم حقن البوتولينوم توكسين قد يقلل من الجزء الأكبر من العضلات دون التدخل في المشي إذا طبقت بشكل صحيح. العيب من توكسين البوتولينوم هو يعمل بشكل مؤقت، وينبغي أن تتكرر كل 6 إلى 8 أشهر لاستمرار تأثير.

الاقدام النحيلة والساقين القوسيتين: علاج تقوّس الساقين يمكن أن تكون مصنوعة من قبل سيليكون يزرعفي منطقة التقوس. ومع ذلك يمكن أن يكون لزرع السيليكون مشاكل على المدى الطويل مثل الاستبعاد، تصلب (انكماش كبسولة)، والتشريد والألم. خيار العلاج الثاني هو توسيع المناطق المنخفضة أو النحيفة بحقن الدهون. يتم الحصول على الدهون من نفس الفرد من البطن، الجوانب، الظهر، الأرداف أو الفخذين. ومع ذلك عند بعض الأفراد النحيلين مع الحد الأدنى أو عدم وجود الدهون على الإطلاق هذا الأسلوب غير قابل للتطبيق.

البروفيسور أوزجنتاش يفضل حقن الدهون (المأخوذة من نفس الشخص) لزيادة فخد القدمين.

علامات التمدد (التشققات)

ما هي التشققات؟

علامات التمدد في الجلد هي مصدر إزعاج للأمهات الشابات. ويطلق عليهم اسم “التشققات” ويمكن أن يظهر بعد الحمل والسمنة والظروف النمو السريعة في البطن والثدي والكتف والذراعين.

كيف يحدث ذلك؟
إذا كان الجلد يتوسع ويمتد بسرعة في وقت قصير فإن جزء عميق من الجلد (الأدمة) تتمزق وتتجرح بسبب الشد. بعد التئام الجروح اللون، سمك، المظهر والملمس من التغييرات التي تحدث في الجلد في تلك المناطق. السبب في علامات التمدد غير الحمل والسمنة هي سرعة النمو في مرحلة المراهقة، ومرض الكولاجين والاستخدام على المدى الطويل مراهم الكورتيزون.

هل هناك علاج لعلامات التمدد؟

لسوء الحظ لا يوجد علاج معتمد طبيا لعلامات التمدد. ولكن التشققات في جدار البطن السفلي يمكن القضاء عليها عن طريق إزالة هذا الجلد عن طريق إجراء أبدونوبلاستي(شد البطن).

تجميل اليدين

الأيدي تعكس جوانب كثيرة من شخصيتنا. ويمكن الحصول على الكثير من المعلومات عن شخص مجرد النظر الى يديه/يديها: المستوى الاجتماعي والثقافي، والوظيفة، والوضع الصحي والأهم من ذلك العمر. أيا كان وجهها / وجهه يبدو أن العمر يمكن التنبؤ به من مظهر اليدين.

بالنسبة للأشخاص الذين يهتمون بالجمال، جمال اليدين أمر لا بد منه. يد جميلة يجب أن يكون الجلد على نحو سلس دون بقع، نظيفة وعلى شكل جيد للاظافر وبمظهر صحي.

جلد اليدين من حيث العمر تهرم في وقت ابكر من اي أجزاء أخرى من الجسم. الأيدي المسنه لديها أقل حجم للأنسجة الرخوة، أكثر نتوءاً وزيادة في ظهور الشرايين، بالاضافة الى زيادة تلون الجلد والتجاعيد. اليد المسنة جافة وأحيانا تشبه هيكل عظمي. هناك العديد من أسباب الشيخوخة بما في ذلك التعرض لأشعة الشمس، والظروف البيئية القاسية والأمراض.

وتشمل جماليات اليد الإجراءات التالية:

  •  علاج البقع العمرية. تقشير كيميائي، الليزر والعلاج الخفيف (إيبل، فراكسيل) قد يحسن من جودة الجلد ويقلل من البقع. حقن الدهون أيضا تقليل البقع وتحسين نسيج الجلد.
  • علاج التجاعيد. حقن الدهون، وبعض الحشو، والتقشير الكيميائي، النبض المكثف ضوء (IPL) ليزر الجلد يمكن استخدامها للقضاء على التجاعيد.
  • شد اليد. في اليدين مع فضفاضة الجلد و زيادته، قص الجلد الزائدو شد الجلد قد يؤدي الى مظهر يدٍ أفضل.
  • علاج الوريد بالليزر أو العلاج بالصلب. يمكن مسح الأوردة الملحوظة والبارزة بضوء الليزر أو حقنها بمواد كيميائية لازالة هذه النتوء.

حقن الدهون هو الإجراء المقبول في جميع أنحاء العالم لتجديد جلد اليد والبروفيسور أوزجنتاس يفضل هذا الإجراء لتجميل اليدين.

شد البطن

جدار البطن هو جزء أساسي من جماليات الجسم.

عند النظر إلى البطن يجب ان يكون مقبولاً جماليا (البطن) من الوجهة الأمامية والجانبية يفضل ان يكون مستقيماً. يجب وضع زر البطن أعلى من الحد العلوي لعظم الورك. يجب أن يكون الجلد في البطن على نحو سلس، مشدود وليس مترهل.

الشروط التي تضر بجمال البطن: المعدة المتضخمة والبطن الدهني هي الشكوى الأكثر شيوعا حول جماليات البطن. بعض الأمراض، والسمنة، والضعف في جدار البطن، والفتق قد يسبب هذه المشكلة.

المظهر، وحالة جلد البطن هو أيضا مهم للمظهر الجمالي لبطن الجسم. المشكلة الأكثر شيوعا المتعلقة ببشرة البطن هي علامات التمدد أو السطور. بسبب التوسع المفاجئ (الحمل أو تراكم الدهون) تمزق أجزاء عميقة من الجلد ويشفى مع ندبة واضحة. مرونة الجلد في البطن قد فقدت (الحمل، وتغيرات الوزن المتكررة والعمر) وفي نهاية المطاف يتدلى الجلد ويعمل طبقات فوق العانة.

كيف يمكن تغيير مظهر البطن إلى أفضل؟

يدعى التصحيح التجميلي لجدار البطن (شد البطن) كما abdominoplasty.

خيارات العلاج المختلفة المتاحة لتجميل البطن:

إذا كان التشوه يرتبط بالدهون الزائدة فقط والجدار قوي والجلد هو مشدود، الإجراء المفضل هنا هو شفط الدهون.

إذا لم يكن هناك دهون زائدة أوانتفاخ ولكن فقط هناك مشكلة الجلد الزائدة بشكل معتدل؟، قد يكون الاختيار هو عملية شد بطن مصغرة.

علاج ضعف العضلات في البطن، والفتق، والجلد الزائد وعلامات التمدد هو عملية شد البطن (abdominoplasty)

abdominoplasty

بعد قطع عرضي على العانة، يتم رفع الجلد بعيدا عن العضلات ويتم إزالة الجزء الزائد وخياطة الظهر. كما يتم اعتماد السرة إلى موقع جديد.
هذه العملية تعامل بشكل فعال الانتفاخ، الفتق، تبلد الجلد و يزيل جزئيا علامات التمدد/الترهلات (فقط تحت السرة).